تخفيض!

إرم العهد الحديث

(4 مراجعات)

د.م.50.00

الكاتب يوسف حسين

إصدارات دار اسكرايب للنشر والتوزيع  2019 -القاهرة – جمهورية مصر العربية

رواية اجتماعية متميزة تتناول قضية شائكة وهي زنا المحارم وما يقابل الأبطال من عقاب إلهي دنيوي، في بيان للعقاب لا الخطيئة.

4 مراجعات لـ إرم العهد الحديث

  1. Rasha yousef

    ريفيو

    #إرم
    #يوسف_حسين

    **رواية اثارت الجدل من قبل أن تظهر أوراقها للنور، وثمة تسريب ما يذكر أن الرواية تتناول موضوعا صادما ألا وهو {زنى المحارم}.
    أصدقكم القول بأنى اقتنيت الرواية وأنا متوجسة من أن أجدها نسخة أخرى من (لا تخبري ماما)، لكنني أشهدكم بأن كل ظنوني قد تبخرت بعد السطور الأولى.

    **الإهداء/ صادم جدا، معبر جدا، ورغم ان موضوع الرواية يستحق إلا ان بعض كلمات الاهداء ستظل مرفوضة.

    **الرواية/ فانتازيا، بوليسية، اجتماعية مليئة بالإثارة والتشويق، لا تنخدع بكبر حجم صفحاتها، لأنك ستنتهي منها في غضون أيام قليلة، فلا مجال فيها للملل؛ ونصف نجاح الكاتب يعتمد على نجاحه في جذب القارئ .
    القضية المطروحة في منتهى الأهمية والخطورة وتم تسليط الضوء عليها بأسلوب رائع وسلس وغير منفر بالمرة؛ سيصلك المضمون والرسالة كاملة دون أن تشيح بوجهك خجلا أو امتعاضا من وصف أو ألفاظ خارجة.
    الإسم جميل وملائم ندرك مدلوله قرب انتهاء الرواية.

    **اللغة/ فصحى قوية جدا سردا وحوارا، مليئة بالتعبيرات والتشبيهات الجمالية لكن من وجهة نظري كانت أكثر مما ينبغي، فرغم الابداع في التصوير والحرفية الواضحة في الوصف الا ان كثرتها ملفتة للنظر.

    **الحبكة/ حبكة الرواية وتطور الأحداث رائع جدا ومثير للأعصاب جدا. مهما حاولت أن تلملم الخيوط كي تدرك الرابط بين الأحداث وتقرأ ما بين السطور لن يتشكل النسيج العام للرواية ويظهر إلا مع اقتراب صفحات النهاية.

    **الغلاف/ بسيط وجميل ومعبر بشكل كبير عن المضمون. اختيار الخنزير في رأيي كان اختيار ذكي لأنه الحيوان الوحيد الذي يتلائم مع مدى قذارة القضية المطروحة، لا الذئب ولا الكلب ولا أيا من الضواري الأخرى.

    **التقييم العام 4.8/5
    رواية ناجحة بامتياز وبالتوفيق للكاتب.

  2. عصام أمين

    #ريڤيو رواية “إرم العهد الحديث” للكاتب يوسف حسين
    يكتبه الأستاذ/ عصام أمين
    رواية صادرة عن دار اسكرايب للنشر والتوزيع
    الغلاف أكثر من رائع
    اسم الرواية معبر تماما
    اللغة فصحى سردا وحوارا
    السرد سلس متناغم متماسك
    الحبكة قوية ورائعة جدا مشوقة
    جاءت الرواية بفكرة جديدة، استطاع الكاتب الربط بين الأحداث والشخصيات بحرفية عالية
    ستجد نفسك تلتهم السطور في نهم تغوص في هذا العالم الذي رسمته ريشة فنان جعلك ترى الأحداث رؤي العين
    تشبيهات وجمل كثيرة استوقفتني أن تري شبح الماضي يطاردك وأنت تحاول رسم المستقبل أن تحاول الخروج من دائرة الشك فتجد نفسك تشك في من تود الاستناد إليه لكن في النهاية لا يصح إلا الصحيح
    ريم بطلة فولاذية رغم أنها نبتة ضعيفة في عالم قاس
    مهما تطور العلم يبقى الدين لنا ملاذا وملجأ
    أرض ترتكب بها كل المحرمات والموبقات هل يغني الجمال الذي تتمتع به عن هلاك أهلها
    عندما تتبدل الصفات
    عندما يحاول الأب التخلي عن دور الأبوة وينساق وراء الشهوات

  3. شيري

    إرم العهد الحديث\ يوسف حسين

    لعنة إرم تلك الأرض التي سُقيت بالمعاصي والذنوب كؤوسا، إرم مدينة الخطايا ومنبع بذور الشر التي لفظتها الأرض من أحشاءها، وسعار الذنب الذي لحق أفكارنا المريضة.
    أثار الكاتب داخلنا فيضانات من الفكر والتساؤلات، وتركنا نعيش حالة من الصراع مزج فيها الكثير من الألغاز المحيرة ووضعها أمامنا وما كان لنا سوى العبث بين كلماته وأفكاره لنكشف الستار عنها.
    لعبة محكمة الذكاء قادتنا بين سطورها، وفتحت أمامنا نافذة تطل منها يد الحقيقة على واقعنا، كقراء لهذا العمل قد نظن الحكاية خدعة، فكرة خيالية نسجها أديب بارع، والحقيقة إننا في نهاية هذا العمل سنرى الواقع متجسد بين وجوها منها من نتعرف عليها وأخرى ستقذفها أقدامنا عبثا بها.
    صراعا أخلاقي وديني ونفسي، فوضى الأفكار وعبثية المنطق، عندما نرى تخلل مرض فقر الأخلاق ينتشر في مجتمعنا وقد جسده لنا الكاتب داخل أحد أبطال عمله “ليلى” تتصارع الشخصية هنا لنيل صفعة محرمة وهي تمضغ الخطيئة بين أنيابها ثم تهضمها في جوف من حميم.
    ذنبا يتغلل من حولها يرتديها كغلالة نسجت بين روحها لتدمر ما تبقى منها، لنجد بركان الغضب يشق الأرض ليبتلعها هي وخطئتها المحرمة والتي شاركها “الأب” فيها لتعلن الأرض معصيتها عليهما.
    “كثيرا ما نغمض أعيننا عندما تعلو بنا أرجوحة الحياة وحتى لا نقع نتمسك بكل شيء قد يظنه عقلنا القشة التي سننجو بها”
    لم تكن الرواية مجرد كلمات حملت بين طياتها معنى مخزي قد راه البعض بغيضا من عنوانه، وليس ترويجا لحبرِ خطّ وسُكب بين أوراق بيضاء هباء
    أفتعل الكاتب شجارا داخل عقولنا لنرى من خلاله صورة لتلك الحياة التي نعيشها من خلف الستار مدعين الفضيلة الكاملة التي لا وجود لها سوى في أذهاننا ظنا أنها الحقيقة الكاملة ولكنها ليست كذلك … روض الكاتب أفكارنا ليقودنا إلى غرفة مظلمة تفوح منها رائحة الحقيقة لنكتشف من خلالها مدى العفن الأخلاقي الذي نغوص فيه.
    أحكمت الرواية كل أبوابها على قضية مهمة وحملت شخوصا عدة وكلُ منهم حمل قضيته بين كفيه… شخوصا قد نراهم بعيدين جدا َ، ولكنهم في ذات الوقت ملتصقين بنا يعيشون بيننا كالظلِ.
    ريم وخالد إحدى شخصيات العمل كفتان يحملان ثقلا لصراع دام داخل كل منهما، ريم الفريسة الضعيفة
    التي كشفت خبايا اللعبة التي أوهمتها الحياة بها، رحيل والدتها، تخلي والدها عنها، ورسم كذبة عاشت عليها سنوات طويلة.
    ليلى فتاة تختبئ وراء صراع شقيقتها، ينهش الجنون والغيرة مخيلتها، تعيش بين أحضان الرزيلة، كانت تمثل سعار الذنب الذي حملها وجعلها تتخبط بين جدران الحقيقة، عندما تتعثر حياتها بشخصية الطبيب أمجد الذي كان بؤرة أمل لاستخراجها من ذلك المستنقع ولكنه لم يفلح.
    تقف ريم على أرض تدعي الفضيلة، ووجوها تراها بين أحلامها تحاول أن تهتك ما تبقى منها
    صراع، جنون، كذب وادعاء والحقيقة تنسدل من بين أحلامها، لتسقط على الأرض مدوية انفجارا انتبه الجميع إليها
    ليفيقوا من غفلتهم
    القى الكاتب الضوء على عدة قضايا حساسة وكان أهمها ( زنا المحارم) مما فتحت لنا عدة نوافذ ولكنها أسقطتنا داخل فوهة أحدثت دويا عاليا بين سطور روايته، وغطاء تم كشفه عن خبايا وأسرار تم نسجها بكلمات وأسلوب أدبي زاد من اتساع الفجوة، وعمق المضمون، ومنها كيف يصبح الأنسان شيطان نفسه؟
    أن تقع فريسة للشيطان داخلك ويتحول العبد إلى سيد تقوده نفسه إلى كل ما هو أسوأ. حتى يصل به الأمر لنبذه من فوق الأرض ومن تحتها، تتقياه ديدانها وتنفر الأرض جسده فأي ذنب ارتكبته تلك الروح؟
    كلمات شُق منها جحيم فكر ورؤية وأخلاق
    سلسلة متواصلة عُقدت بحرفية نقلت الواقع بجرعة مسمومة وجعلتنا نتذوق الجحيم في كوب من العسل ليتركنا أمام أكثر جمله ذكاء
    (وفأر أراد الحياة لنفسه فجعل من القط حارسا له.. وغزال لسعته قسوة البرودة فنام في حضن أسد جائع)
    لترحل الشمس إلى مخدعها حاملة معها خطايانا وتتركنا قابعين داخل الظلام بفكر خاوي إلا من شيطان يتربع ينتظر كيف سنلهو معه فاليوم التالي
    وينهي الكاتب رسالته بصرخة علا صوتها بين أرواحنا، وأفكارنا ليهدي كلماته:
    إلى مخلفات أرحام بعض النساء نهدي إليكم تلك الرواية التي أحكمت تفاصيلها ب ” سوتيان ” أثداء أمهاتكم المسرطنة ومع تجرع آخر سطر منها سيقذف بكم في مراحيض الجحيم.

  4. ذكرى الكشباطي

    #ريفيو

    الرّواية: “إرم العهد الحديث” الصّادرة عن دار “اسكرايب للنشر والتوزيع”
    المؤلّف:الكاتب “يوسف حسين”
    تصميم الغلاف: معبٍر جدّا عن عنوان الرّواية (صورة لمدينة خاوية على عروشها تذكٍرنا ب”إرم ذات العماد” لما تلقّت عذاب ربها وخنزير ينهش جسد فتاة، صورة تخدم عنوان الرواية بشدّة)

    أوّل ماتبادر إلى ذهني حينما سمعت بعنوان الرواية – من قبل أن اقرأها- قصّة مدينة” إرم ذات العماد” التّي ذكرها اللّه في القرآن الكريم بضخامة أجساد أهلها وعلوّ بنيانهم ورغد العيش الذّي ينعمون به ظانّين بذلك أنّ حصونهم مانعتهم عن الموت وأنّهم خالدون في الأرض غير ميّتين، كفروا برسول الله “هود” وقابلوا نعم اللّه بالكفر والجحود فأرسل الله عليهم ريحا صرصرا لم تبق على واحد منهم ولم تذز، فغبرت المدينة وغابت معالمها إلى يومنا هذا.
    ظننت أنّ الكاتب سيحدّثنا في روايته عن مجتمع لايفرق عن إرم العهد القديم وأنّ الزمان يعيد نفسه;ظنٌّ وطّد أوتاده في عقلي الإهداء الذّي جعلني أتوقّف عنده، تباين انطباعي عنه، في الحقيقة لم أحكم عليه بل واصلت القراءة.

    منذ الفصل الأوّل شدّتني لغة الكاتب، فتيقّنت أنّي أمام عمل روائي يستحقّ القراءة حتّى وإن لم يرق لي موضوعه.
    رأيٌ سرعان ما أخذ في التّلاشي مع التوغّل أكثر في الفصول
    فلم تشدّ انتباه الأحداث فحسب وإنّما عبقريّة الكاتب التّي بدت بيّنة جدّا في تشكيل العقدة والسّير بها نحو التّعقيد أكثر وخلق هالة من الغموض والإثارة التّي تواصلت إلى آخر فصول الرّواية
    ممّا جعلني حريصة على خلق جوّ من التّركيز واليقضة في وقت قرائتها، لأنّه حسب رأيي من يقول أنّه قد قرأ العمل في ساعتين أو ثلاث فإنّه من المؤكد قد ظلمها وما من شكّ أنّ الكثير من التّفاصيل قد سقطت عنه;
    لا أنكر أنّي كنت أحمل ورقة وقلما!
    أرسم الشّخصيات وأحدّد العلاقات بينها، حينا كنت أصيب وآخرا أخيب، لأنّ الكاتب بعبقريته أثبت أنّه قادر على بعثرة كلّ ما حدّدته وزرع الشّك في عقلي من جديد حول نوعيّة العلاقات في الرّواية التّي أخذت أغلبها شكلا صراعيّا منذ البداية، متباينا إلى أبعد الحدود، عكست صراع الخير والشّر، الفتنة والهداية، الصلاح والضّلالة، الفضيلة والرّذيلة…
    تباينات جعلت من بعض الشّخصيات أكباشا تتناطح من أجل غريزة البقاء والسّلطة، تتلاعب بها آياد خفيّة تحرّكها بالشّكل الذّي تريده، ظنّا منها أنّ لاقوّة فوق قوّتها ولا دهاء يفوق دهائها
    ورغم كثرة الشّخوص داخل الرواية إلاّ أن الكاتب أمسك بخيوطها بحذق وببراعة تحسب له.

    تجعلك كلّ هاته التّباينات تتساءل، هل تنتمي الرّواية إلى الأدب الدّيستوبي أم الآخر اليوتيوبي؟
    رواية تأرجحك بين عالمين، عالم تغوص في واقعيته إلى أبعد حد فتتيقّن أن الأحداث تدور في مصر والقليل منها في فرنسا وفجأة يقذفك إلى عالم آخر لا تدري عن موقعه الجغرافيّ شيئا سوى أنّه مدينة موجودة في قلب الصحراء مثّلت العالم الدّيستوبي بأتمّ معناها أين غرست الرّذيلة مخالبها فيه وحاوطته من كلّ الجهات. وكما تخرج زهرة يتيمة من بين الشوك والحسك، ظهر “إرام” الشخصية التي مثّلت الطّهر في كلّ الوحل الذّي تعوم فيه المدينة ليكون المفتاح الذّي ساعد على فك شيفرة أكبر ألغاز الرواية.

    (الأرض تلفظ جثثها)، كيف للأرض أن تلفظ أجساد الموتى؟
    ولم؟
    ماالسّر الذّي وراءها؟
    وكيف سيتم التخلص منها طالما أنّ القبور لاتستقبلهم والارض لا تقبل به وتتقيأهم؟

    كل هاته الأسئلة وغيرها أجاب عنها الكاتب مع آواخر فصول الرواية بقدرته الهائلة على تطويع الحرف وجعله يجري بين آنامله بسهولة تامّه ليخلق عملا أقلّ مايقال عنه أنّه ممتاز رغم أنّي في بعض الآحايين انزعجت من الحجم المكثف للتّشبيهات التّي رأيت أن حذفها ربما كان يكون أفضل. لكنّ هذا الأمر لايقلّ البتة من قيمة الرواية العالية.
    الكثير والكثير من الاقتباسات الرائعة التّي توقفت عندها وقرأتها بدل المرة اثنان وثلاثة وأبهرتني جدّا
    أذكر منها :
    “الضّعفاء لايستحقّون التّقدير في هذا العالم، هم فقط مثل العبيد وجودهم يشعرنا بالسّيادة”.
    “الحبّ ليس عابر سبيل يحمل على ظهره كيسا مثقوبا معه كلّ مسير له يسقط كلّ ما جمعه من حصاد، فيعود خاوي الوفاض، لا زرع فأثمر ولا هو أطعم فأشبع”
    “تنصّتت الشّياطين لصراخ الشرّ في حناجر المذنبين، في النّهار خصوصا حين يلهث الطّيبون وراء لقمة عيشهم…. ”

    أهنّئ الكاتب على هذا الإبداع وأتمنّى له المزيد من النّجاح والتألّق.
    أنصح الجميع بقراءة هذا العمل الضّخم واكتشاف قلم عبقري لمن لم يتعرّف على صاحبه بعد.
    #إعداد : ذكرى الكشباطي

إضافة مراجعة

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.