تخفيض!

لأنَّك الله -رحلة إلى السماء السَّابعة

د.م.70.00

تأليف علي بن جابر الفيفي
إصدارات دار الحضارة للنشر والتوزيع – الطبعة الأولى – الرياض – المملكة العربية السعودية.

هو كتاب للإرشاد الديني حرص صاحبه أن يكون بأسلوب مبسط ليناسب متوسطي الثقافة من عامة الناس، ويكون في متناول كل من يطلب النجاة وللمحتاج والمريض والسليم.
الكتاب يأخذ قارئه في رحلة التعمق في معنى تسع من أسماء الله الحسنى وهي: الصمد، الحفيظ، اللطيف، الشافي، الوكيل، الشكور، الجبار، الهادي، الغفور، القريب.
سيُساعدك الكتاب على الاقتراب من الله أكثر ويجعلك تُدرك أنك بدون اللجوء إلى ربكك لن تدرك شيئا. إن الله يُغدق علينا نِعمه واحدة تلو الأخرى وفي كل لحظه ولكن غفلتنا تلهينا عن التدبر في فضل الله علينا وشكر آلائه.
فهو الصمد اللذي لا عبور لأي رغبه إلا من طريق الله لا وجود لأي حاجة إلا في ساحة الله لا إمكانية لحدوث شئ إلا بالله فإنه وحده الذي لا حول في الوجود ولا قوة إلا به. ومن لطفه إذا أراد اللطيف أن يعصمك من معصية جعلك تبغضها أو جعلها صعبة المنال أو أوحشك منها أو جعلك تقدم عليها فيَعرِض لك عارض يصرفك عنها. وهو الجبار الذي إذا التهبت نفسك واحترقت أحلامك إذا تصدع بنيان روحك فقل يالله. وهو الهادي الذي – حين تكون في غمرة النسيان- يذكرك بنفسه، وحين تكون في حومة المعصية فيوقظك، أو حين تكون في وسط المستنقع فيطهرك أو حين تكون في داخل الجب فيدلي إليك حبلاً.

اقتباس من الكتاب:
لأنك الله.. لا خوفٌ.. ولا قلقُ ولا غروبٌ.. ولا ليلٌ.. ولا شفقُ لأنك الله.. قلبي كله أملُ لأنك الله.. روحي ملؤها الألقُ كلمات عن بعض أسماء الله حرص المؤلف علي بن جابر الفيفي أن يجعلها مما يفهمه متوسط الثقافة، ويستطيع قراءته المريض على سريره، والحزين بين دموعه، والمحتاج وسط كروبه..

المراجعات

لا توجد مراجعات بعد.

كن أول من يقيم “لأنَّك الله -رحلة إلى السماء السَّابعة”

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.